موقع إسلامي ينشر صورة انتحاري ستوكهولم

ثانوي . هاني الأردن منذ 7 سنوات و 11 شهور 903 0
موقع إسلامي ينشر صورة انتحاري ستوكهولم
موقع إسلامي ينشر صورة "انتحاري ستوكهولم" 
 
وكالات أنباء 
 
نشر موقع يسمى "شموخ الإسلام" على الإنترنت صورة الانتحاري الارهابي الذي فجّر نفسه في العاصمة السويدية ستوكهولم.
 
لكن الاستخبارات السويدية رفضت التعليق على المعلومات التي كشفت هوية المنفذ المفترض لاعتداء ستوكهولم بحسب موقع إسلامي. 
 
وأعلن الموقع أن العراقي تيمور عبدالوهاب هو من نفذ العملية التي وصفتها السلطات السويدية بالعمل الإرهابي، موضحة أن التحقيقات متواصلة بشأنه، فيما سادت عدةَ دول أوروبية حالٌ من الحذر.
 
وذكرت صحيفة "افتون بلادت" السويدية أن المهاجم من مواليد عام 1982. وكان يحمل حقيبة محشوة بالمسامير و6 قنابل أنبوبية ثم صرخ عبارة بالعربية قبل تفجير نفسه، بحسب ما قالت الصحيفة، مشيرة إلى أن تمزق الكابلات وعدم انفجار القنابل في عملية التفجير أدى الى تجنب مجزرة في الوسط التجاري للعاصمة، الا انه سبب صدمة وفقدان السمع لبعض المارة".
 
وقالت مصادر الأمن السويدية إن المهاجم كان يملك سيارة "أودي" بيضاء اللون، وإنه استقطب اهتمام جهاز المخابرات السويدية "السابو" وأجهزة مخابرات دول أخرى، بما فيها البريطانية MI6 بسبب صفحته على "فيسبوك" ومحتوياتها. 
 
ووفقاً لأصدقائه فإن الرجل كان من المولعين بلعب كرة السلة وشرب البيرة، قبل ان يتحول الى متدين، وهو ما انعكس على حياته في كتاباته على موقع التواصل الاجتماعي.
 
وفي المعلومات عن الشاب أنه سافر الى السويد في 1992بعد وقت قصير من حرب الخليج الثانية في 1991. بينما كان في عام 2001 طالباً قبل أن ينتقل الى بريطانيا لدراسة العلاج الطبيعي، وفيها تخرج في 2004 من جامعة "وبيدفوردشير" ثم عاد الى السويد وتزوج فيها وأنجبت له زوجته ابنتين، وفقاً للصحيفة.
 
أما زوجته فقد أشارت الى انه كان يساعد المحتاجين بالمال وكان ينوي الانتقال للعيش في أحد البلدان العربية للاستقرار فيها. وأنه قال لها "قبّلي الاطفال وقولي لهم أبوكم يحبكم".
 
ويشير جهاز الامن السويدي الى أنه تلقى رسالة إلكترونية تقول "إننا لا نخاف الموت" من الانتحاري، معلناً احتقاره للسويد وشعبها الذي لا يحتج على وجود القوات السويدية في أفغانستان او الاساءة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) من قبل الرسام السويدي، لارس فيلكس، وكذلك اضطهاد المسلمين السنة وفقاً لـ"افتون بلادت" السويدية.
 
وكانت الشرطة السويدية أعلنت حالة تأهب قصوى بعد أن أعلنت ان سيارة تحتوي على أسطوانات غاز انفجرت وأصيب اثنان بجروح ونقلا الى المستشفى. وبعد دقائق قليلة سمع دوي انفجار آخر على بعد 200 متر من الانفجار الأول بالقرب من شارع دروتنينغ غاتن في المنطقة التجارية بقلب ستوكهولم, حيث انفجرت سيارة مفخخة ووجد رجل متوفى من جراء الانفجار وترجح الشرطة أن يكون الرجل قام بعملية انتحارية وفقاً للإذاعة السويدية
 
التعليقات (2)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -


ola1000
  ola1000  . منذ 7 سنوات و 11 شهور

مجرم موجه مريض ناكر للجميل ارهابي


guests
تركي  . منذ 7 سنوات و 11 شهور

ذهب الى بلادهم وعاش واكل وشرب واخذ رواتب حتى اصبح كالبغل ثم قام بهذا الفعل الاجرامي